مدريد - الراية : حصدت شبكة الجزيرة الإعلاميّة جائزة الصحافة الإبداعية والتي يقدّمها اتحاد مراسلي الصحافة الأجنبية بإسبانيا ACPE، وجاء فوز الجزيرة بهذه الجائزة تقديراً لمساهمتها في دعم حرية الصحافة في المنطقة العربية، ودورها في إيصال أخبار وصورة ما يجري في المنطقة العربية للعالم.

وتسلّم الزميل عيّاش دراجي، مدير مكتب الجزيرة بباريس، الجائزة في حفل خاص أُقيم بالعاصمة الإسبانية. وفي كلمة ألقاها بالحفل، قال دراجي إنّ الجزيرة لم تحد منذ انطلاقتها عن ميثاقها المهنيّ، ولم تزدْها الأيام إلا حرصًا على عرض الآراء مهما اختلفت. و»كانت كاميراتنا شاهد العَيان الحاضر لنقل الصورة الكاملة دون وسيط، ودفعنا ثمناً باهظاً في سبيل ذلك. وفوز الجزيرة اليوم بهذه الجائزة المرموقة شهادة تؤكّد ثباتنا على النهج الذي سلكناه من أوّل يوم، والتزامنا برسالتنا وقيمنا السامية». من جهته، قال برتران دي لاغرانج، رئيس اتحاد مُراسلي الصحافة الأجنبية بإسبانيا، إنّ الجزيرة ساهمت بفاعلية في تغطية الأحداث التي شهدتها المنطقة العربية، وأعضاء الاتحاد باختيارهم الشبكة للفوز بهذه الجائزة يقفون إلى جانب الجزيرة في وجه ما تتعرّض له من استهداف، وصل حدّ مطالبة دول بإغلاقها. ويمنح اتحاد مُراسلي الصحافة الأجنبية بإسبانيا ACPE جوائزه منذ 19 عاماً، ويحضر فعالياته عددٌ من المُراسلين والصّحفيين الأجانب، ونخبة من الشخصيات البارزة في عالم السياسة والثقافة. وتضاف هذه الجائزة لعشرات الجوائز التي فازت بها الشبكة خلال هذا العام، من بينها جائزة «قناة العام» من مهرجان نيويورك للمرّة الثانية على التوالي، وجوائز بيبيودي وويبي وغيرها.