11 رحلة أسبوعياً للقطرية إلى جورجيا وقد تزيد مستقبلاً

لا نفرض تأشيرة دخول على مواطني دول الخليج والمقيمين فيها

جورجيا تمتلك جميع المرافق التي تؤهلها لجذب السائحين

حاورتها - ميادة الصحاف:

أشادت سعادة السيدة إيكاترينه ميارنج ميكادزة سفيرة جمهورية جورجيا بالتطور والنمو العمراني السريع لـ قطر. وقالت إن ذلك يشعرها بديمومة الحياة وحيويتها. وأشارت إلى أن الشعب القطري ودود ومنفتح ويحب مساعدة الآخرين

وأعربت ميارنج في حوار مع  الراية  عن إعجابها بالمرأة القطرية، وأكّدت أنها تتمتع بذكاء حاد وقوة شخصية، كما تلعب دوراً كبيراً وفعالاً في جميع مجالات الحياة، واعتبرت أن صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، والشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني هما المثل الأعلى للمرأة الطموحة والمعطاءة.

وأكّدت أنها عاشت معظم حياتها في الشرق الأوسط، وتعتبر نفسها جزءاً منه، مشيرة إلى أنها تتحدث العربية واكتشفت جمال هذه اللغة وعراقتها بعد قراءة حكايات "ألف ليلة وليلة".

وإلى تفاصيل الحوار:

 

النموّ العمراني

> ما الشيء المميز في قطر الذي يجذب انتباهك؟

- أشعرني التطور والنمو العمراني السريع لدولة قطر بديمومة الحياة وحيويتها، وهي ميزة كبيرة تنفرد بها عن بقية الدول الأخرى، كذلك فإن الشعب القطري ودود ومنفتح ويحب مساعدة الآخرين.

> ما انطباعك عن المرأة القطرية؟

- من خلال لقاءاتي المتعددة بالنساء القطريات، وجدت أنّهن يتمتعن بذكاء حاد وقوة شخصية ويتسمن بالروح الطيبة والودية، كما يلعبن دوراً كبيراً وفعّالاً في جميع المجالات، وأعتبر صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، والشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني المثل الأعلى للمرأة الطموحة والمعطاءة.

 

روعة سوق واقف

> هل زرتِ سوق واقف؟

- سوق واقف هو أول مكان أرافق ضيوفي إليه، كي يتعرفوا على روعة هذا المكان وما يتضمنه من عادات وتراث قطري أصيل، بالإضافة إلى موقعه الإستراتيجيّ الذي يتيح لنا رؤية المباني الحديثة في منطقة الخليج الغربي، وهنا يكمن الجمال الحقيقي عندما نرى صورة قطر التراثية القديمة والجديدة في آن واحد.

> نريد أن نعرف جانباً من مسيرتك؟

- أنا سفيرة جمهورية جورجيا لدى قطر منذ عام 2012 حتى الآن، وكنت سفيرة مقيمة في الأردن، والكويت وسفيرة غير مقيمة في عدد آخر من دول المنطقة، وأعيش مع زوجي وابني الذي ولد في الكويت وتربى في قطر، لذلك أشعر بأن حياتي مرتبطة جداً بالشرق الأوسط.

أحب القراءة كثيراً، كما أهوى السفر، ولدي ولع كبير بصناعة المجوهرات والحلي، وقد تعلمت هذه الحرفة من بعض النساء أثناء تواجدي في الأردن، ولكن لم أستمرّ في مزاولتها بسبب ضيق الوقت، وأنتظر إجازتي لكي أرتاح من ضغط العمل وأتجول لاستكشاف البلدان الأخرى.

 

متعددة اللغات

> ماذا عن المشوار الدراسي والمهني؟

- تخصصت في الدراسات الشرقية في جامعة جورجيا، وأعتقد أنها كانت أجمل مرحلة في حياتي، حيث بدأنا بتعلم اللغة العربية، وقراءة حكايات "ألف ليلة وليلة"، رغم صعوبتها، لكننا اكتشفنا عراقة وجمال الثقافة العربية، ثم درست الدراسات السياسية في باريس، وبعد التخرج انتقلت إلى الشرق الأوسط مع عائلتي، وأشعر بأني مواطنة وجزء لا يتجزأ من العالم العربي، لأني عشت معظم حياتي في الشرق الأوسط والخليج العربي.

أتحدث اللغات العربية، والفرنسية، والإنجليزية، والروسية، والألمانية بالإضافة إلى لغتي الأم الجورجية، وأرى من المهم تعلم لغة أي بلد أتواجد فيه، لأن ذلك يسهل التعامل مع الناس وفهم المجتمع، كما يشعرك ذلك بأنه مرحّب بك.

 

مجال ذكوري

> ما هي أبرز الصعوبات التي تواجهينها كسفيرة؟

- أولاً علينا أن نفهم أن الدبلوماسية ما زالت مجالاً ذكورياً، وليس من السهل أن تجد المرأة طريقها وتثبت نفسها فيه، كما عليها أن تأخذ الكثير من الأشياء بعين الاعتبار والجدية، وكل ذلك يحتاج إلى وقت. لكني سعيدة جداً كوني أعيش في الشرق الأوسط، خصوصاً في منطقة الخليج، حيث تتلقى المرأة الدبلوماسية الدعم في بعض الأحيان، بالإضافة إلى أنني أحظى بمعاملة جيدة من الزملاء السفراء أينما أحلّ، وكوني دبلوماسية وسفيرة فأنا أمثل بلدي وليس جنسي، ودائماً أذكر نفسي وزميلاتي في السلك الدبلوماسي بذلك، لأنه سيفرض احترام أي بلد لي أتواجد فيه.

 

الوطن أولاً

> هل مسؤولياتك كسفيرة تؤثر على حياتك الشخصية؟

- عندما تكونين سفيرة عندها سيحظى بلدك بالأولوية، وستعملين جاهدة من أجل تحقيق شيء إيجابي له، ثم تأتي عائلتي والتي لاشك أني أجد وقتاً للاستمتاع معها.

> هل تشجعين ابنك على الانضمام للسلك الدبلوماسي؟

- لا أفرض عليه شيئاً، بل أترك له حرية الاختيار في ذلك.

 

الدبلوماسية الثقافية

> كيف تعرفين عن ثقافة بلدك؟

- بداية، أشكر جميع القائمين على قرية كتارا الثقافية لتعاونهم وجهودهم الكبيرة في احتضانهم العديد من الفعاليات الثقافية الجورجية خلال السنتين الأخيرتين، حيث لم يعرف الناس الكثير عن بلدنا سابقاً، لذلك كانت الدبلوماسية الثقافية في الانطلاق من المنابر التي وفرتها لنا قطر مشكورة في هذا الشأن، فأحضرنا مطربين معروفين وفرقاً استعراضية لتأدية الرقصات الشعبية الجميلة، وأقمنا معرضاً للفنون والحرف الجورجية العريقة.

 

بلد سياحي

> حدثينا عن السياحة في جورجيا؟

- تحتل جورجيا موقعاً إستراتيجيا مهماً، لأنها تربط بين الشرق والغرب، كما أنها ممر آمن للمسافرين والسياح المارّين في طريق الحرير (الطريق المعروف تاريخياً بالتجارة والممتد من الصين إلى البحر الأبيض المتوسط)، بالإضافة إلى توفر جميع المرافق السياحية والترفيهية التي يبحث عنها السائح، فلعشاق التزلج لدينا خمسة جبال مغطاة بالثلوج، والعديد من المنتجعات السياحية الجميلة المطلة على البحر الأسود لهواة السباحة، والكنائس القديمة من القرن الخامس لمحبي العمارة، وأيضاً الفنون والمعارض والحفلات الموسيقية، فضلاً عن المطبخ الجورجي الذي يشتهر بأطباقه اللذيذة، ومن الجميل أن يبدأ السائح بزيارة العاصمة تبليسي أولاً، لأنها ملتقى ثقافتي المشرق والمغرب، ثم يقصد الوجهات التي يفضلها.

ويجدر بي أن ألفت هنا إلى ازدياد عدد السياح الخليجيين في جورجيا كثيراً، بسبب قرب المسافة بينها وبين منطقة الخليج، وتسهيل الرحلات الجوية، حيث وفرت الخطوط القطرية 11 رحلة أسبوعياً إلى جورجيا، وربما تزداد في الفترة المقبلة، بالإضافة إلى أنّ جورجيا لا تفرض تأشيرة دخول على سائحيها من مواطني مجلس التعاون الخليجي والمقيمين فيها.

> ما هي الصفات التي يجب أن تتمتع بها السفيرة؟

- برأيي، يجب أن تتحلى بصفة الإخلاص لبلدها وعملها وأن تتمتع بحس المسؤولية.

> بماذا يشتهر المطبخ الجورجي؟

- المطبخان الجورجي والخاص بمنطقة البحر الأبيض المتوسط متشابهان كثيراً في اعتمادهما على الخضراوات والأسماك والخلطات المتنوعة من البهارات، لكن يعتمد مطبخ البحر المتوسط على زيت الزيتون، بينما ينوب عنه زيت المكسرات في المطبخ الجورجي، ويحتل الجوز الصدارة فيه سواء كان مطحوناً أو زيتاً أو بهيئة صلصة.

 

المشاعر والفكر

> "الطريق إلى قلب الرجل معدته"، ما رأيك بهذه المقولة؟

- شخصياً، لا أؤمن بذلك، لأنني أعتقد أن الطريق إلى قلب الرجل هو من خلال المشاعر والترابط الفكري، وليس من خلال المطبخ. ووراء كل امرأة ناجحة رجل مخلص وذكي، قد يكون صديقاً أو زوجاً أو أباً أو أخاً، والعكس صحيح أيضاً، وخلف كل عمل قمت به كان هناك رجل مميز ورائع يدعمني، سواء كان زوجي أو صديقي أو أبي أو حتى ابني.

 

> ماذا تفضلين من الأكل العربي؟

- تشتهر المطاعم اللبنانية كثيراً في جورجيا، ويعتبر طبق الحمص بالطحينة من الأطباق المرغوبة جداً، كما أحب المتبل والأكل العربي عامة، لأنه قريب من أطباق البحر الأبيض المتوسط.

> كيف تقضين يومك؟

- أذهب إلى حفلات الاستقبال والاجتماعات وتحديد مواعيد البرنامج الأسبوعي، وقد أضطر إلى العمل خلال الإجازة.

 

الأمان والسلام

> لكل واحد منا حلم في حياته، ما هو حلم سعادتك؟

- حلمي وحلم الكثيرين غيري، أن يعم السلام في جميع أنحاء العالم، وأن أرى عائلتي وأصدقائي سعداء ويتمتعون بصحة جيدة، وألا أرى المعاناة في العالم لأنني شهدت الكثير من الحروب خلال حياتي، فلا يمكن أن أكون سعيدة وأرى الناس من حولي يتألمون.