انتقل إلى رحمة الله تعالى علي سالم علي الأحمد عن عمر يناهز 63 عاما .

وصلى على جثمان الفقيد بعد صلاة عصر أمس ، في مسجد مقبرة مسيمير، حيث ورى الثرى.

والفقيد شقيق كل من محمد بالقوات المسلحة ، وخالد بوزارة الخارجية ، وناصر بوزارة العدل.

يقبل العزاء للرجال في ساحة بجانب محطة بترول المرخية .. وللنساء في منزل الفقيد في منطقة الهلال.

اسرة تحرير الراية تتقدم بخالص العزاء وعظيم المواساة لاسرة الفقيد.

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

«إنا لله وإنا إليه راجعون».