الدوحة - قنا - وكالات: أعربت دولة قطر عن إدانتها واستنكارها الشديدين للتفجير الذي وقع أمس، في إقليم بلوشستان جنوب غربي باكستان، وأدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى. وجددت وزارة الخارجية، في بيان موقف دولة قطر الثابت من رفض العنف والإرهاب مهما كانت الدوافع أو الأسباب. وأعرب البيان عن تعازي دولة قطر لذوي الضحايا وللحكومة والشعب الباكستاني، وتمنياتها للجرحى بالشفاء العاجل.

وقد فجر انتحاري نفسه أمام مزار في جنوب غرب باكستان ما أدى إلى مقتل 18 شخصاً وإصابة 27 آخرين على الأقل كما قال مسؤولون، أثناء إحياء مناسبة دينية. وكان تفجير في المزار نفسه الواقع في إقليم بلوشستان الغني بالنفط والغاز، أوقع 35 قتيلاً في العام 2005. وقال مسؤول في الحكومة الإقليمية «فجر انتحاري نفسه بعدما اعترضته الشرطة أثناء قيامها بحماية المزار ما أدّى إلى مقتل 18 شخصاً بينهم 3 أطفال دون الـ12 من العمر وشرطيان، إضافة إلى جرح 27 شخصاً آخرين، 14 منهم جروحهم خطرة». وقال المسؤول إن المصابين بجروح خطيرة نقلوا جواً إلى إقليم السند في غياب المراكز الطبية المناسبة في بلوشستان المضطرب. وأثار الانفجار الذعر وكان المصلون يصرخون ويركضون في كل الاتجاهات، بحسب ما أكد مسؤولون في الموقع. وتناثرت الأطراف المبتورة وسط برك من الدم. وأكد وزير الداخلية في حكومة الإقليم سرفراز بوغتي الحصيلة. وقال مسؤولون إن الهجوم يأتي وسط تهديدات من أربعة تنظيمات أجنبية معادية لباكستان.