الدوحة - الراية : نظم المركز الإعلامي للشباب ضمن فعاليات برنامج «صيفنا إعلامي» زيارة إلى المؤسسة القطرية للإعلام، وذلك خلال الفترة من 15 إلى 19 يوليو الجاري حيث كان في استقبالهم السيد أحمد الهاجري مدير العلاقات العامة بالمؤسسة، وقام الشباب البالغ عددهم 20 شاباً، بجولة في تلفزيون قطر تفقدوا خلالها الاستديوهات بالإضافة إلى غرفة الأخبار، والاستديو الخاص ببرنامج «الحقيقة» الذي يذاع على تلفزيون قطر، بالإضافة إلى الغرفة الخاصة بالبث المباشر، وغرف المونتاج. كما قام المشاركون بزيارة إلى لجنة المشاريع والإرث للتعرف على آخر الاستعدادات لاستضافة قطر مونديال 2022، بالإضافة إلى التعرف على مراحل العمل في الملاعب التي ستقام عليها المباريات. من جهة أخرى واصل الشباب المشارك في البرنامج ورش العمل التمثيلية في مسرح قطر الوطني، والتي تتعلق بكيفية إعداد الممثل، والتدريب على الإلقاء، واختبارات الصوت، والحركة.

وقال الفنان عبدالله العسم مقدم الورشة التي تقام بعنوان «تكوين الممثل»، أن الورشة تهدف لإعطاء الشباب فكرة عامة عن المسرح وكيفية تكوين الممثل وتذوق المسرح بعيداً عن الجانب النظري والاتجاه للتمارين العملية وأضاف إن التدريب العملي تضمن فن الإلقاء وتمارين الحركة على خشبة المسرح، ومخارج الصوت وتمارين الإحماء، بالإضافة إلى التمارين التعبيرية والتخيلية، وفتح المدارك، مشيراً إلى أن الشباب في هذه السن يكون أداؤهم حركياً وبصرياً، لذلك تم البعد تماماً عن الجانب النظري في الورشة، مع الاعتماد على التدريب، والارتجال. وكشف العسم عن أنه سيقام في ختام الورشة عرض مسرحي على خشبة مسرح قطر بعنوان «احذروا» للكاتب طالب الدوس، ويناقش العمل المسرحي دور وسائل التواصل الاجتماعي في المجتمع، مع استعراض السلبيات والإيجابيات لها، من خلال مجموعة من المواقف يقدمها جميع الشباب المشاركين في الورشة.

وأختتم العسم تصريحاته بالتأكيد على أهمية مثل هذه الورش في اكتشاف مواهب جديدة في مجال التمثيل، كما أن هذه الورش تعتبر الباب لدخول الفن .. مشيداً بالشباب المشارك، وبالمواهب القطرية في مجال التمثيل. من جانبه قال الفنان أحمد العقلان مدرب الورشة إن هذه الورشة مدتها أربعة أيام فقط، يتم خلالها شرح أساسيات العمل المسرحي باختصار، وكيفية التعامل مع خشبة المسرح وكيفية الوقوف، والحركة، ومخارج الأصوات، بالإضافة إلى التمارين الجسدية، وأشاد بالمشاركين في الورشة من الشباب.. مؤكداً أن لديهم الرغبة في التعلم والتدريب، خصوصاً وأن هذه التجربة هي الأولى لهم في مجال المسرح، ويمكن للشباب المشارك الاستفادة من هذه الورشة في حياتهم الشخصية. وأكد أن العمل المسرحي الذي سيتم عرضه في ختام برنامج «صيفنا إعلامي» سيكون مفاجأة للجميع، وستكون هناك مواهب قطرية شابة جديدة يمكن الاعتماد عليها في المستقبل، خصوصاً وأن العمل المسرحي يتعلق بالسوشيل ميديا والصراع بين الخير والشر مع مواقف كوميدية.