سيول - وكالات:

حكم القضاء الكوري الجنوبي، أمس، على الرئيسة السابقة بارك غيون-هي بالسجن ست سنوات لتلقيها أموالاً من جهاز الاستخبارات، وبالسجن سنتين أخريين لتدخلها بطريقة غير مشروعة في الانتخابات.

وتمضي بارك عقوبة بالسجن 24 عاماً، بموجب حكم صدر عليها في أبريل الماضي، في إطار فضيحة فساد كبيرة أدت إلى تظاهرات هائلة. وحكمت محكمة منطقة وسط سيول على «بارك» بالسجن ست سنوات في قضية أموال الاستخبارات، وسنتين أخريين لتدخلها بشكل غير مناسب في اختيار مرشحين للانتخابات التشريعية.