- إلى الأخت "ي.ح":

لابد أن تبتعدي عن تلك الصديقة بعض الوقت حتى لا تعتمد عليك كجليسة لأطفالها، وإن أصرت على استغلالك فلا جدوى من صداقتها، وحينئذ يمكنك تنظيم وقتك بالطريقة التي تناسبك، ولو وجدت صديقة جديدة وأردت منها أن تحترمك فلابد أن تظهري لها احترامك لنفسك.

- إلى الأخ "س.بد ":

حاول أن تكون لطيفاً مع زوجتك: وابدأ في مناقشة الأمر معها، ولتكن عباراتك رقيقة، حتى لا يتولد داخلها الشعور بالغضب وعدم التقدير لدورها الهام في رعاية الأسرة.

إلى الأخت "أ.ن.ا":

لا بأس بتقدير مجهودات زميلاتك في العمل ومحاولة معرفة سير نجاحهن في إنجاز المهام المطلوبة منهن، لكن الحسد وإظهار الغيرة مما حققنه سلوك سلبي يدمر كرامتك واحترامك لنفسك، ويسلب منك كثيراً من الصفات الطيبة اللازمة لتحقيق النجاح.

- إلى الأخت "ط. ر":

إذا توجهت للفراش لمجرد أنك متعبة فقد لا تشعرين بالنوم الكامل، وعليك التفرقة بين الإحساس بالتعب والشعور بالنعاس، فعليك التوجه إلى الفراش عندما تشعرين أنك قد دخلت في مرحلة النعاس، حتى تنامي بعميق.

- إلى الأخت "ب.ك.ش":

أنت تفضلين رجولة زوجك دون أن تدري حينما تعاملينه كطفل يحتاجك وراءه دائماً، وفي المقابل تغفلين حقك كامرأة تشتاق لرجلها وزوجها، حاولي التوفيق في ذلك، أي كوني الزوجة والحبيبة والأم والصديقة والابنة ايضاً.

- إلى الأخت "و.ط":

كيف لا تثقين بالرجل، وتسعين في نفس الوقت إلى الزواج منه، وبناء علاقة عاطفية معه؟.