كتب - هيثم الأشقر:

كشف الفنان أحمد المعاضيد عن تعاونه مع مجموعة قنوات beIN SPORTS ، وذلك من خلال إعلان ترويجي يمزج ما بين الفن والرياضة، مشيراً إلى أن الإعلان يتم بثه تزامناً مع بطولة كأس العالم روسيا 2018، وعن توقفه عن تقديم مسلسله الكارتوني «فوق السطح» أشار إلى أن تلك النوعية من الأعمال تحتاج إلى ميزانية ضخمة، وخطط تسويقية مدروسة من أجل تحقيق النجاح والاستمرارية، موجهاً الشكر للمؤسسة القطرية التي دعمته في تقديم هذا العمل بشكل مميز.. وإلى التفاصيل:

بدايةً حدثنا عن آخر مستجداتك على الساحة الفنية المحلية ؟

- ظهرت مؤخراً في إعلان ترويجي على قنوات beIN SPORTS، أقوم من خلاله برسم لوحات فنية خاصة ببطولة كأس العالم التي تقام حالياً في روسيا وتبث حصرياً عبر شبكة قنوات beIN الرياضية، واللوحات تستعرض التاريخ الرياضي الروسي، وعلاقة روسيا الخاصة بلعبة كرة القدم، وبعض المجالات الأخرى كالفضاء، خاصة أنها أول دولة سبرت أغوار الفضاء، وكذلك العديد من المجالات الأخرى التي تبرز عراقة روسيا، وعلى المستوى الشخصي فأنا فخور جداً بهذا التعاون، وأرحب بمثل هذه الأعمال خاصة تلك التي تتعلق بالمجال الرياضي.

حدثنا عن مسلسل فوق السطح ولماذا توقف إنتاجه ؟

- قدمت جزأين من مسلسل فوق السطح، وتم عرضهما على تلفزيون قطر، وكان هذا العمل بمثابة الحلم الذي تحقق بفضل المؤسسة القطرية للإعلام التي آمنت بموهبتي ودعمتني حتى خرج هذا العمل إلى النور، وكذلك فريق عمل الفيلم، ونجح المسلسل في أن يفوز بالجائزة الذهبية للإعلام العربي، أما عن تأخر إنتاجه مرة أخرى فهناك عدة أسباب أولها يتمثل في أن مسلسلات الانيمي بصفة عامة من الأعمال المعقدة جداً، والتي تحتاج إلى ظروف وإمكانات خاصة، بداية من ميزانيات ضخمة، وخطط تسويقية مدروسة لكي تخرج بمستوى متميز، فضلاً عن أن شريحة كبيرة من المشاهدين أصبحت لا تفضل متابعة التلفزيون، وأصبح التوجه الحالي نحو الميديا وشبكات التواصل الاجتماعي.

هل تعتقد أن الدعم ضروري خاصة في صناعة الانيمي ؟

- الدعم مهم ولكن دوره يأتي بعد الموهبة، والفنان يجب أن يمتلك الشغف والحب، بالإضافة إلى الجهد والمثابرة، والإصرار على النجاح في العمل حتى لو تأخر هذا الدعم، فالمبادرة الأولى يجب أن تكون نابعة من إيمان الشخص بموهبته، والمبدع دائماً يجب أن تكن لديه رؤية يستطيع تحقيقها تحت أي ظرف، أما من يجلس وينتظر الدعم فلن يتطور وبالتالي لن يستمر على الساحة.

ما هي أبرز المعوقات التي تواجه الفنانين الشباب حالياً ؟

- أعتقد أنه في الوقت الحالي الحركة الفنية في قطر تشهد نمواً كبيراً على كافة المستويات، ولا توجد هناك أي معوقات تواجه الشباب، فعلى مستوى الفن التشكيلي فهناك هيئة متاحف قطر والتي وفرت برنامج الإقامة الفنية، حيث سمح هذا البرنامج للشباب بالقيام بمعايشة فنية في باريس أبرز مدن الفنون في العالم، وكذلك هناك الحي الثقافي الذي يتميز بتنوع فني وثقافي كبير، فضلاً عن مؤسسة الدوحة للأفلام التي تدعم صناعة السينما.