الرياض - وكالات:

قالت وسائل إعلام سعودية، إن المحكمة الجزائية المختصة شرعت في محاكمة مذيع شهير، بعد مرور عام على اعتقاله. ووفقاً لحسابات سعودية، فإن المحكمة وجهت للمذيع فهد السنيدي، مقدم البرامج في قناة "المجد"، تهماً من بينها تأييد جماعة الإخوان المسلمين، ومطالبته بالإفراج عن موقوفين أمنيين. ومن التهم المثيرة الموجهة ضد السنيدي، حضوره مؤتمراً في ليبيا بعد سقوط نظام معمر القذافي، دون أخذ إذن من السلطات. وعُرف فهد السنيدي بوسطيته، وبعده عن توجهات التيار المسيطر على الإعلام في السعودية، بحسب ناشطين. وأبدى مغردون تعاطفاً شديدا ًمع السنيدي، قائلين إن سبب غضب السلطات عليه استضافته رموزاً إسلامية في قناة "المجد"، من أبرزهم سفر الحوالي، وسلمان العودة. وفي العام 2013، أوقفت السلطات برنامج "140" الذي كان يقدمه السنيدي في شهر رمضان على قناة "المجد"، بعد استضافته الأكاديمي المعتقل أيضاً محمد الحضيف.