الدوحة - الراية:

تنطلق اليوم، في المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا)، فعاليات النسخة الرابعة لمهرجان الجاز الأوروبي الذي تنظمه كتارا بالتعاون مع سفارات إحدى عشرة دولة أوروبية في الدوحة وهي: (النمسا وبلغاريا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وبولندا والبرتغال وإسبانيا وهولندا ورومانيا وسويسرا).

ويهدف المهرجان الذي تقام فعالياته على مدار 5 أيام (من 8 حتى 12 نوفمبر 2017) إلى إطلاع جمهور كتارا على موسيقى الجاز الأوروبي من خلال أداء مجموعة مختارة من الفرق الموسيقية لمختلف أنحاء أوروبا، حيث يتعاظم أهمية المهرجان الذي يجسّده تزايد عدد الدول المشاركة من ست دول شاركت في دورته الأولى إلى 11 دولة تشارك في دورته الحاليّة.

وستكون انطلاقة المهرجان مع عرضين لفرقتين الأولى ألمانية والثانية بلغارية وذلك بداية من الساعة 7 مساء في الساحة الخلفية لمبنى 5 في الحي الثقافي كتارا، على أن تحيي اليوم الثاني فرق من إيطاليا وسويسرا والبرتغال. أما اليوم الثالث فسيكون بمشاركة فرقتين من رومانيا وفرنسا على أن يكون اليوم الرابع بمشاركة فرقتين من إسبانيا وبولندا وتختتم فرقتان من هولندا والنمسا المهرجان وذلك يوم الأحد 12 نوفمبر الجاري.

كما يتضمن المهرجان عدداً من الورش التي تقدمها أكاديمية قطر للموسيقى، حيث سيتعرف من خلالها المشاركون على أسرار هذه الموسيقى والأدوات والآلات الموسيقية المستخدمة فيها.

ومن الفرق المشاركة نذكر فافو من ألمانيا وهيلدا كازاسيان من بلغاريا وفيلومينا كامبوس كامبوس الرباعية وفرقة مارك بيرينود الثلاثية ولوكوموتيف من البرتغال ورادو نيشيفور من رومانيا ومحمد نجم ورفاقه من فرنسا وإسبانيا من نوا لور وغجيخ بيوتروفسكي من بولندا ونتجام روزي من هولندا وديفيد سيكس من النمسا.

ويجسد احتضان كتارا لمهرجان الجاز الأوروبي للعام الرابع على التوالي الشراكة الثقافية القائمة بين دولة قطر ودول أوروبا، كما يعد المهرجان محطة مهمّة للتبادل الثقافي والموسيقي، كما يُشكل نافذة حضارية تفتح آفاق التعاون الثقافي، وتمدّ جسور التواصل والتقارب بين الشعوب.