الدوحة - الراية:

تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، أعلنت متاحف قطر عن شراكة جديدة تُدشِّن بموجبها برنامج دولي جديد للإقامة الفنية بعنوان "استوديو 209 نيويورك".

ينطلق البرنامج الجديد العام المقبل 2019، متيحاً الفرصة للفنانين القطريين للحصول على إقامة فنية في واحد من أبرز الأماكن الفنية على مستوى العالم وهو "الاستوديو الدولي وبرنامج أمناء المتاحف" في نيويورك بالولايات المتحدة.

ويمثّل "الاستوديو الدولي وبرنامج أمناء المتاحف" حاضنة دولية لأبرز الفنانين وأمناء المتاحف الصاعدين في العالم. ويهدف إلى الارتقاء بمستوى الفنانين وتعزيز حركة التبادل الثقافي من خلال استضافته لبرامج الإقامة الفنية والمعارض والفعاليات العامة. ويقع الاستوديو الدولي في حي "إيست وليامزبيرج"، ويضم 35 مرسماً وفضائيّ عرض، وهو أضخم برامج الإقامة الدولية الخاصة بالفنون البصرية في مدينة نيويورك، والرابع على مستوى العالم. ويستضيف الاستوديو الدولي كل عام أكثر من 100 فنان مقيم، وقد بلغ مجموع الخريجين الذين استضافهم منذ تأسيسه حتى الآن ما يزيد على 1350 خريجاً ينتمون لأكثر من 80 دولة.

وخلال البرنامج، ستتاح الفرصة أمام الفنانين القطريين لبناء علاقات طويلة الأمد مع مجموعة من زملائهم الفنانين حول العالم، والدخول معهم في نقاشات ثرية وملهمة، هذا إلى جانب صقل مهاراتهم الفنية. كما يوفر البرنامج للمشاركين عدداً آخر من المزايا وتشمل تخصيص مرسَم مؤثث للفنان، وزيارة المؤسسات الثقافية داخل نيويورك وخارجها، والتردّد على استوديوهات خاصة بصحبة أخصائيين من متاحف ومعارض أخرى، بالإضافة إلى فرصة لقاء واحد من الناقدَينِ اللذين يزوران الاستوديو الدولي كل شهر، وزيارة مشروعات الفن العام في العديد من المواقع المختلفة في مدينة نيويورك.

وتعليقاً على البرنامج، قال خليفة العبيدلي، مدير مطافئ: مقر الفنانين: "بعد النجاح الذي حققه برنامج الإقامة الفنية في باريس، يسعدنا الإعلان عن شراكة دولية جديدة ستتيح للفنانين القطريين مصادر إلهام جديدة، وستدفعهم لتحدي أنفسهم وصقل مهاراتهم، ويعد "الاستوديو الدولي وبرنامج أمناء المتاحف" هو رابع أكبر برنامج للإقامة الفنية على مستوى العالم، ويتميز بتوفير منصة دولية للفنانين الصاعدين لرواية قصصهم وعرض أعمالهم. نتطلع لكتابة فصل جديد في رحلة متاحف قطر الطموحة نحو بناء قاعدة ثقافية قوية ومستدامة في قطر من خلال الاستثمار في مواهب أبنائنا".

وبصفة عامة، يقبل الاستوديو الدولي المشاركين الذين يتمتعون بخبرة مهنية تتراوح من 5-10 أعوام، أي يمكن وصفهم بأنهم فنانون صاعدون أو في منتصف حياتهم المهنية، وتتنوع مجالاتهم بين الرسم والنحت والتصوير وعروض الأداء والتراكيب الفنية وغيرها من فروع الفنون. وعلى غرار برنامج الإقامة الفنية في باريس، ينظم الاستوديو الدولي في نيويورك "برنامج الاستوديو المفتوح" الذي يمتد على مدار يومين تُتاح خلالهما الفرصة للمشاركين لعرض أعمالهم أمام الجمهور.

هذا ويشارك فنان قطري واحد في كل دورة، وتصل مدة كل دورة 3 أشهر، وتقدم مطافئ: مقر الفنانين الرعاية والدعم للفنان وتمنحه مبلغاً شهرياً يغطي تكاليف الإقامة وشراء المستلزمات الفنية. ويقبل البرنامج الفنانين القطريين البالغين 18 عاماً فأكثر، ويرحّب البرنامج باستقبال طلبات الراغبين في المشاركة عبر إرسال ملفاتهم الشخصية على الموقع الإلكتروني: www.firestation.org.qa

الجدير بالذكر أن "استوديو 209 نيويورك" هو أحدث برامج متاحف قطر التي تهدف إلى رعاية جيل جديد من المبدعين ومساعدة قطر في بناء هوية محلية أصيلة للفن والإبداع والابتكار.