فقدت النجمة العالمية باريس هيلتون، صاحبة أشهر سلسلة فنادق هيلتون في العالم، خاتم خطبتها حينما كانت تقضي إحدى السهرات في مدينة ميامى الأمريكية مع خطيبها الممثل الأمريكي كريس زيلكا. وقال شاهد عيان: كانت باريس ترقص ويديها في الهواء، وحين افتقدت خاتمها، أصيبت بالذعر لأن المكان كان مزدحماً ومظلماً جداً. وبعدما لاحظت باريس، 37 عاما، عدم تواجد الخاتم الألماسي بأصبعها، أصابتها حالة هستيرية مع مشاعر توتر وارتباك، وحدث تهافت من الحاضرين، للبحث عن الخاتم المفقود تعاطفا مع النجمة هيلتون التي كانت بحالة لا يرثى لها.

وفي نفس اللحظة قام فريق الأمن بجراء بحث شامل في المكان للعثور على خاتم الألماس، وتم إجراء بحث لمنطقة كبار الشخصيات بالملهى، مع استخدام العديد من المشاعل المضيئة بقيادة خطيبها، واستمر البحث على الأرض، وتحت الطاولات والمقاعد، وتحت أقدام الحاضرين. وفي نهاية الأمر عثر على الخاتم الذي يبلغ وزنه 20 قيراطا في دلو ثلجي على طاولة لكبار الشخصيات.