حوار - ميادة الصحاف:

أطلقت المصممتان القطريتان نور القصابي ولولوة الرميحي تشكيلتهما الجديدة من العباءات الخليجية بمناسبة حلول فصل الخريف، اعتمدتا فيها اللون الأسود في معظم القطع باعتباره الأنسب للمناسبات الصباحية والعمل، بالإضافة إلى قطع أخرى ملونّة.

وتحدثت القصابي والرميحي لـ الراية  عن بداية مشروعهما عام 2014 الذي أطلقتاه وسط دهشة واستغراب كل من حولهما من الأهل والأقارب، مشيرتين إلى

أنهما واجهتا تحديات صعبة في بادئ الأمر، لعدم اعتراف من حولهما بمقدرتهما على التميز والإبداع، ولكن بإصرارهما وعزيمتهما القوية حققتا نتائج باهرة فاقت كل التوقعات وأصبحتا من بين

الأسماء المعروفة في تصميم العباءة الخليجية في قطر.

ورغم أن تخصصهما الجامعي بعيد كل البعد عن مجال التصميم، إذ تدرس القصابي في كلية الإدارة والاقتصاد، والرميحي في

الهندسة الصناعية بجامعة قطر، إلا أنهما استطاعتا تحقيق حلمهما الطفولي في دخول عالم الأزياء والموضة من أوسع الأبواب.

وأشارت المصممتان القطريتان إلى أن الكريب واللنن والأورجنزا والشنتون والياباني، هي من أهم الأقمشة التي تستخدمانها في تصميم العباءات، في حين تعتمدان في القصات على تلبية الذوق القطري الذي يميل إلى تفصيل البشت العريض لأنه واسع ولا يظهر تفاصيل الجسد.

وأكدتا أنهما تستلهمان أفكار التصاميم من البيئة المحيطة بهما ومن أي شيء يلفت نظرهما، مشيرتين إلى أنهما شاركتا في معارض محليّة متنوّعة ابتداءً من تلك التي نظمها مركز الإنماء الاجتماعي الذي ساهم كثيراً في بروزهما، والمعارض التي أقيمت في قرية كتارا الثقافية ومعرض «هي».