نيودلهي - وكالات:

تظاهر المئات من الطلاب وأولياء أمورهم في الهند، بعد تسريب أسئلة امتحانات المدارس الوطنية، ما أدى إلى فتح تحقيق رفيع المستوى، وطالت مسألة التسريب أكثر من مليوني طالب في امتحانات الرياضيات والاقتصاد، وجرى تداول الامتحانات على تطبيق الرسائل الفورية «واتس اب» قبل الامتحان، وقال المجلس المركزي للتعليم الثانوي إنه سوف يتعين على الطلاب إعادة الامتحانات الآن، وسيتم إعلان المواعيد قريباً، وتجمع المتظاهرون في أماكن مختلفة حول نيودلهي وكذلك في مدن أخرى.

وينتقد المتظاهرون «الإهمال التام» من جانب المجلس في تعاملهم مع مسألة الامتحانات، وانتقد رئيس حزب المؤتمر الوطني المعارض، راهول غاندي، الحكومة قائلاً، إن التسريبات «دمرت آمال ومستقبل الملايين من الطلاب»، واستجوبت الشرطة أكثر من 30 شخصاً، من بينهم مسؤولو امتحانات وبعض الطلاب.