- إلى الأخت «ب.أ.ع»:

ما يعني في شخصيتك حقاً أن لديك رؤية واقعية لأحلامك.. وتعتقدين أن هذه الأحلام هي المناسبة فعلاً بالنسبة لك.. ولا تريدين التضحية بصحتك ومالك من أجل تحقيق هذه الأحلام .. أهنئك على رؤيتك الواقعية هذه .. فأنت في طريقك الصحيح لتحقيق أحلامك..

- إلى الأخت «ص.أ.ب»:

استمعي إليه جيداً.. فقد يخفي في داخله مشاعر دفينة.. لذا ساعديه على إخراج ما يكمن لديه من مشاعر أو كلام.. واحرصي على تقديم العون له حتى لو كان كلامه لا يعجبك.. فمن المهم أن يتخلص من فيض الغضب والحزن والألم التي سببها انفصالكما.

- إلى الأخ «س.ع.ع»:

يجب أن تبحثي في هذا الصدد عن الكيفية وليست الكمية .. بمعنى أن تجعلي من الأوقات القليلة زاداً كبيراً للسعادة الزوجية بحنوك على زوجك وودك معه وإشعاره بصداقتك وصحبتك الحلوة.. فإن ذلك يشكّل دافعاً لزوجك للبحث عن أوقات إضافية كي يمضيه معك من تلقاء نفسه.

- إلى الأخت «ي.س.أ»:

لا تتباهي بوزنك المثالي ورشاقتك أمام صديقاتك وزميلاتك.. ولا تنصحيهن بحمية غذائية.. أو تتفوهي بكلمة نقد متعلقة بالوزن الزائد أو الأقل غير المنتظم.. هذه الأحاديث والانتقادات وإن كنت محقة فيها إلا أنها تسبّب توتراً بين النساء.

- إلى الأخت «م.ش»:

يرجع هذا إلى طبيعة الفتاة وتربيتها وتنشئتها وحياتها السابقة والأسس التي نشأت عليها.