الدوحة - الراية : أصدرت دار جامعة حمد بن خليفة للنشر كتاب “المؤرّخون والكتابة التاريخية في الجزيرة العربية” للكاتب الدكتور محمد عبدالله الزعارير، والذي يوضّح أهمية الدور الذي قام به المؤرخون من أبناء الجزيرة العربية في تدوين تاريخ بلدانهم خلال القرنين الثاني عشر والثالث عشر الهجريين/‏ الثامن عشر والتاسع عشر الميلاديين، في ظل مؤثّرات سياسية متنوّعة ناتجة عن تعدّد القوى السياسية المحلية، والتيارات المذهبية، والقوى السياسية الخارجية، وذلك من خلال تتبع الدوافع التي كانت وراء تدوينهم تاريخ بلدانهم والتي أشاروا لها تصريحًا وتلميحًا.

ويُبرز الكتاب أيضًا أهمية دور مؤرّخي الجزيرة العربية على اختلاف مذاهبهم وانتماءاتهم السياسية والمذهبية في تسجيل تواريخ أصبحت مصادر يعود إليها الباحثون ويأخذون منها ما يزيل بعض اللبس حول كثير من القضايا خاصة السياسية منها، وإبراز الفعاليات البشرية لسكان الجزيرة، علماً بأن كتاب “المؤرّخون والكتابة التاريخية في الجزيرة العربية” متوفر في مكتبات فناك وجرير.

يشار إلى أن الدكتور محمد عبدالله الزعارير قد حصل على الدكتوراه في فلسفة التاريخ (التاريخ الحديث) من الجامعة الأردنية وله عدة بحوث أكاديمية عن تاريخ منطقة الخليج، وقد عمل مدرّسًا وباحثًا في دول الخليج العربي منذ عام 1998م ويعمل منذ عام 2015م حتى الآن في برنامج التاريخ في قسم العلوم الإنسانية بكلية الآداب والعلوم في جامعة قطر.