أنا سيدة متزوجة منذ 13 عاما.. وأم لأربعة أطفال.. 3 بنات وولد.. اكتشفت مؤخراً أن زوجي يخونني.. ومن شدة الصدمة ألجم لساني ولم أعرف كيف أتصرف..؟ كل ما أشعر به الآن هو الكراهية والغضب والغل بحيث لا يمكنني أبداً مسامحته على خيانته لي.. وأفكر في الانفصال عنه..
فما رأيك..؟ أتمنى ان تساعديني بنصيحة.
زوجة مقهورة

>>>>
سيدتي.. الغالبية العظمى من الأزواج والزوجات لديهم اعتقاد راسخ بأن الخيانة أمر لا يمكن غفرانه.. وأنه يجب الانفصال مباشرة مع اكتشاف هذه الخيانة.. ولكن على الطرف الآخر أن يتفهم أن الخيانة الزوجية ليست خطأ فردياً.. وإنما هي مسؤولية مزدوجة.. فهذه الخيانة نتجت عن خلل معين في العلاقة بين الزوجين.. جعل أحد الطرفين يلجأ لإقامة علاقة خارج نطاق الزواج.. فالخيانة هي عرض لمرض معين يسري في جسد العلاقة الزوجية.. ربما يكون انعكاسا لعدم القدرة على التفاهم.. أو ضعف التواصل بين الزوجين..

يتعين عليك سيدتي البحث عن جذور المشكلة بدلا من اللجوء إلى النحيب والعويل اللذين يؤديان إلى تصدع جدار العلاقة الزوجية.. فهذه نصيحتي لك.