انتقلت إلى رحمة الله تعالى صافية حمد ناصر الحذقين المري عن عمر ناهز 77 عاما وصلي على جثمان الفقيدة بعد صلاة الظهر أمس، في مسجد مقبرة مسيمير، حيث ووريت الثرى.

والفقيدة والدة كل من عبدالهادي ومنصور، أبناء «حمد الحذقين المري».
يقبل العزاء للرجال مقابل مدرسة أم معبد الإعدادية، بمنطقة معيذر الجنوبي.. وللنساء بمنزل الفقيدة الكائن بمنطقة معيذر الجنوبي، منزل رقم (13). أسرة تحرير الراية تتقدم بخالص العزاء وعظيم المواساة لأسرة الفقيدة، تغمد الله الفقيدة بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.