تقول صاحبة هذه المشكلة:

أنا سيدة مطلقة.. والحمد لله أنه تم الطلاق بعد استحالة العشرة مع مطلقي.. فهو رجل سيئ الطبع والمزاج.. لا يحفظ لسانه عن السب والإهانات والشتائم وأحياناً الضرب على أتفه الأسباب.

المهم.. أنني مؤخراً طلبت منه أن يمنحني جواز طفلتي حتى تسافر معي.. فرفض تسليمي جوازها عناداً معي وللإمعان في قهري.. وطلبت من والدته التحدث معه لعله يعيد جوازها لكنه أصر على الرفض.

وأنا الآن في حيرة من أمري.. ولا أعرف كيف أستعيد جواز طفلتي.. ؟ ارشديني ماذا أفعل مع هذا الرجل العنيد..؟

>>> 

 أقول لصاحبة هذه الرسالة:

للأب الولاية على النفس بالنسبة لابنه أو ابنته ولو كان في حضانة أمه المطلقة.. إذ لا تمنع هذه الحضانة من أن يكون له حق الإشراف على شؤون المحضون وحفظه وتربيته وتعليمه.

ولكن إذا لم يكن هناك سبب ما فلا يوجد ما يمنع من أن تحوزي الجواز لتخليص معاملات طفلتك لأنها في حضانتك.. ومن ثم يحق لك مقاضاته وإلزامه بتسليمك جواز طفلتك إذا ما أصرّ وعاند.