من الوجدان

شوفك هي التي تشفيني

من علة غزت مداخلي

عذوبتك هي التي تهويني

ما في مسافة بينك وبيني

إذا جاتك رسالة مني

تجعل كل الخير عنك وعني

سأنتظرك يا بعد عيني

لو أخذت الأحلام سنين

أسيرة الوجدان