كوبنهاجن - وكالات:

تعتزم المنتقبات تنظيم احتجاج عندما تبدأ السلطات الدانماركية تطبيق حظر النقاب اليوم، وسوف تنضم إليهن مسلمات غير منتقبات وسيدات غير مسلمات من الدانمارك تنوي معظمهن ارتداء النقاب خلال الاحتجاج. ففي مايو حظر البرلمان الدانماركي ارتداء النقاب في الأماكن العامة، لتنضم الدانمارك إلى فرنسا وبعض الدول الأوروبية الأخرى، دعما للقيم العلمانية والديمقراطية بحسب وصف بعض الساسة. من جانبها قالت مريم (20عاما) التي حجزت مكانا لدراسة الطب الجزيئي في جامعة أرهوس: أعتقد أن على المرء الاندماج في المجتمع وأن يتلقى التعليم وما إلى ذلك.. لكن لا أعتقد أن ارتداء النقاب يعني عدم التقيد بالقيم الدانماركية. ويحق للشرطة بموجب القانون إصدار تعليمات للنساء بخلع النقاب أو أن تأمرهن بمغادرة الأماكن العامة. وقال وزير العدل شورن بيب بولسن إن الشرطة ستفرض عليهن غرامة وتأمرهن بالعودة إلى المنزل. وسوف تتراوح الغرامة بين ألف كرونا دانماركية (160 دولارا) لأول مخالفة، وعشرة آلاف كرونا للمخالفة الرابعة.