كتب- هيثم الأشقر:

لعبت الدراما المحلية دورًا مهمًا في كشف أكاذيب وتفنيد ادعاءات دول الحصار، ومثلت صداعًا مزمنا للمحاصرين، واتخذت من مواقع التواصل الاجتماعي طريقا للبث والانتشار، لتكسر قوانين الحظر والمنع التي فرضتها تلك الدول على مواطنيها لتمنعهم من معرفة الحقيقة الغائبة. ورفع فنانو قطر شعار «الثقافة والإبداع لا يمكن حصارهما أو حظرهما»، منذ اليوم الأول للأزمة، وبرزت «الكوميديا السوداء» كأداة مهمة استخدمها الفنانون القطريون لطرح رؤيتهم للأمور، ورفضهم المساس بسيادة الوطن، وفي هذا التقرير ترصد الراية أبرز الأعمال الدرامية التي قدمت خلال فترة الحصار.

شللي يصير

يعد مسلسل «شللي يصير» واحدًا من أبرز الأعمال التي جذبت الجمهور القطري والعربي منذ حلقتها الأولى؛ لكونها طرحت قوة العلاقة بين الشعوب الخليجية، وكذّبت خبرًا صحيحًا وهو الحصار الذي فرض على قطر، كونه خبرًا صادمًا لا يمكن تصديقه.

وتناولت حلقات المسلسل تباعًا تطورات الأزمة الخليجية، منها موقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ومساهمته في دعم توجّه حصار قطر من خلال تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي، وزيارته الخليجية وما تمخّض عنها من منافع أمريكية، بحسب ما يتطرق إليه بطل المسلسل.

وتطرق المسلسل أيضا إلى القرار الذي فرضته حكومات دول الحصار على شعوبها بعدم التعاطف مع قطر، كما فندت مزاعم الإعلام المزيف للحقائق، وكيف أنه يحاول تشويه الصورة بطرق شتى، لكنها مكشوفة وغير مقنعة، وأثبتت فشلها.

لعل أبرز الحلقات التي شهدت تفاعلاً كبيرًا على مواقع التواصل هي حلقة بيع مجلس التعاون الخليجي في المزاد العلني حيث عرض بطل العمل الفنان غانم السليطي مجلس التعاون بكل مقتنياته وأدواته وأغراضه في مزاد علني للبيع وبثمن بخس بحكم «انتهاء صلاحيته»، ولكنه لم يحصل على الأثمان المطلوبة رغم أنه عرض كرسي الأمين العام هدية لمن يشتري أغاني المجلس.

المسلسل من بطولة غانم السليطي، وصلاح الملا، وأحمد عفيف، وعبد الله حامد، وآخرين، وشارك في التصوير والمونتاج، والصوت، والمكياج، مجموعة من الطاقات الشابة، بينهم مخرج العمل حسين الصايغ.

رسايل

«رسايل» حلقات درامية متصلة منفصلة قدمها الفنان سالم المنصوري تدور فكرتها حول الأزمة وتستعرض موقف أهل قطر المشرف الذي وقف صفًا واحدًا خلف قيادته ولم يتخل عن بلاده، ويعد المسلسل أيضًا دراما توثيقية تطرح الموضوعات الأهم التي تحدث أولاً بأول،

سوالف بو بخيت

«سوالف بو بخيت» آخر الأعمال الفنية المنضمة لقائمة الدراما الكوميدية الساخرة عن الحصار، وهي عبارة عن حلقات تلفزيونية قصيرة تستعرض أبرز محطات الأزمة المفتعلة، المسلسل بطولة كل من الفنان سعد بخيت والفنان فالح فايز، بالإضافة لمجموعة من الشباب المبدع منهم فيصل رشيدو محمد الصايغ وعلي ربشة والعمل من إنتاج شركة فضائية للإنتاج الفني.