يانجون -رويترز:

قال مسؤولان في ميانمار إن السلطات أجلت ما يزيد على 50 ألفاً من سكان وسط البلاد أمس بعدما فاضت المياه لانهيار أحد السدود وغمرت بلدات وقرى، ما أسفر عن إغلاق طريق سريع رئيسي. وأرسلت سلطات الإطفاء فريقاً لسد سوار الذي يستخدم لأغراض الري بعدما فاضت المياه في الخامسة والنصف صباح الثلاثاء لتغمر بلدة سوار وتجمعات سكنية أخرى. وقال مسؤول في الإدارة المعنية بإدارة الكوارث الطبيعية، طالباً عدم نشر اسمه كونه غير مخوّل بالحديث إلى وسائل الإعلام، إن كثيراً من الناس قرّروا مغادرة منازلهم خوفاً من ارتفاع منسوب المياه إلى مُستويات أعلى.