طوكيو-أ ف ب:

قتل ستة أشخاص وأصيب عشرات آخرون أمس في أقوى إعصار يضرب اليابان منذ ربع قرن، وتسببت الرياح العاتية والأمطار الغزيرة التي صاحبته في اضطرابات كبيرة في حركة النقل وعمل الشركات.

وتسبب الإعصار «جيبي»، وهو الإعصار الحادي والعشرين في موسم الأعاصير في آسيا، في سقوط أسطح بعض البنايات وانقلاب شاحنات نقل كما جرف ناقلة نفط راسية في خليج أوساكا (غرب) لتصطدم بجسر مؤدي لمطار كانساي. وأوردت وسائل إعلام محلية أن 6 أشخاص على الأقل قتلوا جراء الإعصار من بينهم رجل عمره 71 عاما في ولاية شيغا بعد أن سقط عليه مستودع بسبب الرياح العاتية، في حصيلة جديدة.