طرح صناع المسلسل التركي «قيامة أرطغرل»، البرومو الأول للجزء الرابع، المقرر عرضه خلال الأيام القليلة القادمة. وظهر في الإعلان بكاء وعويل والدة «أرطغرل» السيدة هيماه، وزوجته السلطانة حليمة على استشهاده، وهو ما قابله متابعي ومحبي المسلسل بحالة من الحزن الشديد، حيث آثار هذا المشهد جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي خاصة وأن العمل أصبح له شهرة عارمة في الوطن العربي وخارجه ومترجم لأكثر من لغة، حيث قال عدد من المغردين أنّ أرطغرل لم يمت لأن نجله عثمان مؤسس الدولة العثمانية لم يولد بعد، وغياب القائد عن الإعلان الأول مجرد تشويق وإثارة لجذب المشاهدين ليس أكثر. فيما أكد البعض أن استشهاده مجرد حيلة يستخدمها للانتقام من «الصليبيين».