كتب- هيثم الاشقر:

في إطار دعمها لصناعة السينما المحليّة، تقدّم مؤسّسة الدوحة للأفلام حزمة من الورش والفعاليات خلال شهري يوليو وأغسطس، والموجهة للمخرجين المحليّين والمقيمين في قطر، حيث تُساهم مبادرات التدريب والتطوير في تطوير مهارات صناع الأفلام في أجواء مملوءة بحبّ الاطلاع والشمولية، وذلك من خلال مسارين متوازيَين يسمحان بتقاسم المهارات والآراء والمعلومات حول تقنيات صناعة الأفلام مع نخبة من أبرز الخبراء والمتخصصين. ومن خلال الورش التي تعقدها المؤسسة، يتمّ تقاسم مهارات الإبداع في إطار مجموعة من المناقشات والتمارين التطبيقية التي تتعمق في الأفكار الشخصية، وتستكشف المقاربات حول التأليف البصري والكتابة السينمائية، وتنظر في أساليب مختلفة لتحليل الأفلام، وتوفر معلومات حقيقية حول عملية صناعة الأفلام من كافة نواحيها.

اصنع فيلمك

ومن أبرز الورش التي ستقدمها المؤسسة خلال الفترة المقبلة ورشة «اصنع فيلمك الوثائقي»، والتي ستقام خلال الفترة ما بين 25 يوليو إلى 15 أغسطس المقبل، وسيتمّ من خلالها إقامة جلسات يومية تصل مدّة كل منها إلى 5 ساعات، على مدار 6 أيام، حيث سيتعلّم المُشاركون المهارات التقنية والعملية المطلوبة لصناعة الأفلام القصيرة من خلال تمارين مُمتعة وعملية، بما فيها: عناصر التصوير والمونتاج والصوت، وهي جوانب لا غنى عنها في عملية صناعة الفيلم الوثائقيّ. وسيعمل الطلاب معاً في مجموعات لتنفيذ أفكارهم وإنتاج أفلامهم الوثائقية القصيرة. وتقدّم الورشة إيدا جرون، وهي مخرجة أفلامٍ وثائقيةٍ من الدنمارك، درست في المدرسة الوطنية للفيلم والتلفزيون في إنجلترا، وحصلت على شهادة البكالوريوس في التاريخ من جامعة كوبنهاجن في الدنمارك. وبدأت جرون بالعمل على الأفلام الوثائقية في عام 2003، واختير أول أفلامها القصيرة لبرنامج مواهب مهرجان برلين السينمائي الدولي، وعُرض على القناة الدنماركية الحكومية.

مراجعة الأفلام

كما تنطلق أول يوليو المقبل ورشة مراجعة وتحليل الأفلام للمبتدئين والتي سيتعلم من خلالها المشاركون المهارات القيّمة والمحفزة للعقل والتي ستمكّنهم من كتابة النقد الفني للأفلام من خلال مراجعة أحد الأفلام القصيرة وخوض النقاشات النظرية والمشاركة في التمارين العملية. وتقدّم هذه الورشة المميزة مقدّمةً عمليةً للشباب لتمكينهم من الإلمام بالأساسيات وتعلّم اللغة التقنية اللازمة لكتابة المراجعات السينمائية. وخلال الورشة، سيتعرّف المشاركون على التقنيات الروائية والأساليب الإخراجية الضرورية في سبيل اكتساب فهمٍ واستيعابٍ أعمق للسينما. أما النقاشات والتمارين الكتابية التي ستتضمنها الورشة، فستتيح للمشاركين إمكانية كتابة نقدهم السينمائي الشامل بنهاية الورشة.

الوثائقيات

فيما تتواصل حالياً ورشة الأفلام الوثائقية القصيرة والتي ستواصل فعالياتها حتى 7يوليو المقبل، وخلال الورشة سوف يكتسب المشاركون من صناع الأفلام الخبرة بشكل مباشر من خلال العمل جنبًا إلى جنب مع المخرج الوثائقي الحاصل على جائزة الأوسكار ريثي بان، ليتعلموا من طريقته الخاصة في السرد القصصي من خلال التطرق إلى الذكريات والثقافة والهُوية واكتساب الفهم العميق للتقاليد والاحتفالات والمجتمع، بالإضافة إلى التاريخ الشفوي للدولة. ومن خلال الورشة سوف يتم تشجيع المشاركين للبحث عن أسلوبهم السردي الخاص والذي يستكشف فكرة الهُوية والأصول عن طريق المعايشة الحقيقية والعمل مع أبطال رواياتهم. وسيقوم الطلاب بصنع فيلم وثائقي قصير من الفكرة الأولية إلى مرحلة الإنتاج النهائية عن طريق العمل في فرق صغيرة. كما سيقوم الطلاب بتجربة الطريقة الكاملة لإنتاج فيلم وثائقي، وذلك من خلال المرور بجميع المراحل من تطوير وبحث إلى مرحلة ما قبل الإنتاج، ومن ثم التصوير، وصولاً إلى تسجيل الصور والصوت والإنتاج وما بعد الإنتاج. كما سيقوم مُدرّبون مُحترفون بإرشاد الطلاب لجميع مراحل الإنتاج.