سُحب فيلم الخيال الملحمي الأكثر تكلفة في تاريخ السينما الصينية، أسورا، من دور العرض بعد افتتاح بائس الجمعة الماضي. وحصد الفيلم، الذي بلغت تكلفته نحو 750 مليون يوان (112 مليون دولار)، أقل من 50 مليون يوان، خلال عرضه الأول يوم الجمعة الماضي، حسبما أفادت تقارير. وتقوم رواية الفيلم أسورا على أساطير صينية، ويشارك فيه ممثلون صينيون بارزون، ويتضمن مؤثرات خاصة مبهرة. ويخطط منتجو الفيلم لتعديله وإعادة إصداره مرة أخرى، في تاريخ لاحق. وما لم يحقق الفيلم نجاحاً أكبر بكثير خلال المرة القادمة، فإنه سيكون الأكبر خسارة في تاريخ السينما، بخسارة قيمتها نحو 105 ملايين دولار. والفيلم الخيالي مدعوم من بعض كبريات شركات السينما الصينية. ويروي الفيلم، الذي يقوم على الأساطير البوذية، قصة راع يحمي مملكة سماوية أسطورية من الهجوم. وقبيل عرض الفيلم، انهالت عليه الإشادات من جانب وسائل الإعلام الحكومية الصينية، ووصفته صحيفة «تشاينا ديلي» بأنه «الأكثر ترقباً من جانب الجماهير، من بين الأفلام الصينية التي تتنافس في موسم الصيف».