الدوحة- الراية : أشاد الفنان عبدالعزيز المسلم بالدور الرائد الذي تلعبه قطر في دعم الحركة الفنية الخليجية، مؤكداً في تصريحات على هامش عرض مسرحيته “جنوب أفريقيا” أن سعادة السيد صلاح بن غانم العلي، وزير الثقافة والرياضة يبذل جهوداً كبيرة لدعم الحركة المسرحية في قطر والخليج. قائلاً: الدعم الذي قدمه القائمون على الحركة المسرحية في قطر شجعني على تقديم العروض بشكل مميز، حيث تم تسخير كافة الإمكانيات كي يخرج العمل بالشكل الذي يليق بالحركة المسرحية الخليجية، والشكر موصول لجميع العاملين في وزارة الثقافة والرياضة وبالأخص الفنان صلاح الملا مدير مركز شؤون المسرح والفنان غانم السليطي.

مشيداً أيضاً بالإقبال الكبير على المسرحية وبالحفاوة البالغة التي استقبله بها الجمهور القطري. كما أشاد المسلم بالبنية الثقافية الموجودة في قطر وقال: لقد عرضنا مسرحية “جنوب أفريقيا” على مسرح المياسة بمركز قطر الوطني للمؤتمرات وهو واحد من أفضل عشرة مسارح على مستوى العالم، ويحتوي على أنظمة صوت وإضاءة متميزة جداً ويحتوي على كافة سبل الراحة ويستوعب أعداداً كبيرة من الجمهور، وأشار إلى أن الجمهور القطري لديه حرص على حضور الأعمال المسرحية التي أعرضها بالدوحة سنوياً، لتأتي هذه المرة مسرحية جنوب أفريقيا، التي حظيت بحضور جماهيري لافت خلال عروضها بالدوحة.

مؤكداً أن الجمهور القطري يتواصل مع أسرة العمل من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا الجمهور العزيز على قلبي هو أول من وجه لي الدعوة للحضور، وقمنا بتلبيتها، وحضرنا من الكويت من أجل إمتاع الجمهور القطري المتذوق للفن الأصيل والهادف، ووجه أيضاً الشكر لفريق العمل وتمنى عودته مرة أخرى لتقديم أعماله في الدوحة. يذكر أن مسرحية «جنوب أفريقيا» من تأليف وإخراج وبطولة عبدالعزيز المسلم، ويشاركه في تقديم باقي الأدوار كل من: باسمة حمادة، وأحمد السلمان، وعبدالإمام عبدالله، وشهد الياسين، ومشاري البلام، وشوق ومشعل الشايع، وخالد بوصقر، ويوسف الحشاش، ومايا، والطفل شيل يام، فضلاً عن فرقة البيت المسكون للاستعراضات.