من الوجدان

أماه

لا أعرف السلام

من دونك

ضميني إلى صدرك

بعد غربة

حتى أشعر بحنان

همساتك

من دونك

لا أشعر بالسلام

أشعر بالضياع

والشتات

دعيني أرسو إلى

مرفأ حنانك

إلى شاطئ

أحضانك

ارتشف عبق

أهاتك وهمساتك

أسيرة الوجدان