انتقلت إلى رحمة الله تعالى الوالدة الشيخة شريفة بنت إبراهيم بن نصر النصر، حرم المرحوم الشيخ جاسم بن جبر آل ثاني ووالدة كل من معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني وسعادة الشيخ فلاح بن جاسم بن جبر آل ثاني.

وصلي على جثمان الفقيدة أمس بعد صلاة المغرب بجامع الإمام محمد بن عبدالوهاب.

يقبل العزاء في مجلس معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني الكائن بالوجبة.أسرة تحرير  الراية  تتقدم بخالص العزاء وعظيم المواساة لأسرة الفقيدة. تغمد الله الفقيدة بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

«إنا لله وإنا إليه راجعون».