تشهد كوريا الجنوبية انخفاضاً ملحوظاً في معدل المواليد، حيث بلغ إجمالي عدد المواليد خلال الربع الثاني من العام الجاري 82 ألف طفل فقط، بانخفاض 8.7% عن العام الماضي، كما بلغ معدل المواليد، أو عدد المواليد الأحياء لكل ألف امرأة في سن الإنجاب (بين 15 و44 عاماً)0.97 خلال الربع الثاني، فيما تصفه صحيفة "كوريا تايمز" بأنه بمثابة "صدمة" سكانية لأن هذه المعدلات المنخفضة لم تحدث إلا أثناء الحروب أو في المجتمعات التي تمر بمرحلة انتقالية، مثل انتقال بلدان أوروبا الشرقية من الشيوعية إلى الرأسمالية، مشيرة إلى أن كوريا هي الدولة الوحيدة في العالم التي يقل الرقم فيها عن واحد.