عواصم ـ وكالات :

بحث مسؤولون من العراق وإيران، أمس، آلية تسديد المستحقات الإيرانية لدى العراق جراء استيراد الطاقة الكهربائية والغاز من طهران. وقالت وزارة المالية العراقية -في بيان- إن نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية العراقي فؤاد حسين، اجتمع مع وزير النفط الإيراني بيجين زنكنة، الذي يزور العراق حاليًا. وأوضح أن المسؤولين من الجانبين بحثا أفضل السبل والحلول لتسديد المستحقات الإيرانية على العراق، جراء شراء الطاقة الكهربائية والغاز، والاتفاق على تشكيل لجنة فنية مختصة من الطرفين في هذا المجال. ويستورد العراق أكثر من 1000ميجاواط من إيران لسد النقص في إنتاج الطاقة الكهربائية، كما يستورد الغاز لتشغيل محطات إنتاج الطاقة الكهربائية. وتتجاوز المستحقات الإيرانية لدى العراق جراء استيراد الكهرباء والغاز من طهران، نحو مليار دولار.

وقال السيد بيجين زنكنة وزير النفط الإيراني، إن بلاده لا تواجه صعوبات في زيادة حجم صادراتها من الغاز الطبيعي إلى العراق. وأضاف زنكنة، في مؤتمر صحفي أمس مع نظيره العراقي السيد ثامر الغضبان، لدينا الطاقة وبإمكاننا زيادتها .. معتبرًا العقوبات المفروضة على إيران بأنها غير شرعية، وأن بلاده غير ملزمة بالالتزام بها، من جانبه أكد الغضبان أن بغداد وطهران لم تتوصلا حتى الآن إلى مرحلة متفق عليها في مجال الاستثمار المشترك (للحقول)، مضيفا أن العراق، وفي إطار سياسات الحكومة الجديدة، يسعى إلى توسيع نطاق التعاون الخارجي في مجالات النفط والغاز والطاقة الكهربائية. ووصل وزير النفط الإيراني أمس على رأس وفد فني إلى بغداد، وأجرى محادثات مع نظيره العراقي تضمنت آخر المستجدات حول العلاقات في مجالي النفط والطاقة.