مانيلا - د ب ا:

قال رجال الإطفاء أمس إن 5 أطفال كانوا بمفردهم في منزلهم، لقوا حتفهم إثر اندلاع حريق في منطقة عشوائية في العاصمة الفلبينية مانيلا. وقال المسؤول بإدارة المطافئ مارشال جونز سيلفانو إن الضحايا، وهم 4 صبية وطفلة، تتراوح أعمارهم بين عام و12 عاماً، أصيبوا بحروق وتعرضوا للاختناق. وأظهرت تحقيق أوّلي أن الحريق بدأ في منزل الضحايا المؤلف من ثلاثة طوابق في منطقة توندو في مانيلا. ويتردّد أن اثنين من الأطفال كانا يلعبان بولاعة وأضرما النيران في بعض الملابس. وكان والد الأطفال في العمل، في حين كانت الأم قد خرجت لشراء الطعام وأغلقت الباب على أطفالها من الخارج، مما أدّى لمحاصرة الأطفال في الداخل لدى اندلاع الحريق. وقال سيلفانو إن أحد الأشقاء/‏ 9 أعوام/‏ نجا بعدما قفز من النافذة في الطابق الثاني. وأضاف" الصبي طالب شقيقه الأكبر بالقفز أيضاً، ولكنه اختار أن يبقى مع أشقائه الصغار". وامتدت النيران على الفور وألحقت الضرر بـ 40 منزلاً، ما أدّى لتشريد نحو 500 شخص. وواجه رجال الإطفاء صعوبة في الدخول للمنطقة بسبب الزحام وضيق الطرق المؤدّية للمنزل.