برلين- الراية: تستعد أيرلندا لاستضافة الدورة الافتتاحية من مهرجان دبلن للفيلم العربي الشهر المقبل (من الثامن حتى 11 مايو)، الذي تقام فعالياته في دار لايتهاوس للسينما بمنطقة سميثفيلد في العاصمة الأيرلندية دبلن. وسيعرض مهرجان دبلن للفيلم العربي، مجموعة مختارة من أروع الأفلام السينمائية في العالم العربي، وستحضره نخبة من ألمع نجوم السينما العالمية.

وفي هذا السياق قال رئيس مهرجان دبلن للفيلم العربي والمرشح لجائزة الأوسكار، ست مرات، جيم شيريدان "سيقام المهرجان الافتتاحي في عام جيدٍ حقاً بالنسبة للسينما العربية في شتى أنحاء العالم، إذ تلقّت ثلاثة أفلام عربية الترشيحات في ثلاث فئات منفصلة لجوائز الأوسكار هذا العام، وأضاف شيريدان "يشكّل المهرجان فرصة رائعة لترى دول العالم طبيعة الفن السينمائي الذي تقدمه منطقة الشرق الأوسط. هناك الكثير من القواسم المشتركة بين أيرلندا والمنطقة العربية في ما يتعلق بالجوانب الثقافية والتراثية، وأعتقد أن استضافة هذا المهرجان الافتتاحي ستأتي في الوقت المناسب تماماً".

يحتفي مهرجان دبلن للفيلم العربي بضيف الشرف الفنان عمر الشريف وسيسلّط الضوء على دوره الذي نال إعجاب النقاد في فيلم "السيد إبراهيم" (2003) مع عرض خاص لذلك الفيلم المرشح لجائزة جولدن جلوب خلال الليلة الافتتاحية للمهرجان في الثامن من مايو المقبل.

وسيقوم الشريف، الذي يحفل سجله السينمائي بأفلام مثل "لورنس العرب" و"دكتور زيفاجو" و"فتاة مرحة"، بتقديم الفيلم الذي أخرجه فرانسوا دوبيرون ويحكي قصة صداقة غير متوقعة بين صبي مراهق وعجوز يمتلك متجراً للبقالة ويجسّد دوره في الفيلم الفنان عمر الشريف.

وسيرحب المهرجان أيضاً بالمخرج الفلسطيني هاني أبوأسعد كضيف خاص خلال عرض فيلم "عمر" الذي تم ترشيحه لجائزة الأوسكار، وذلك خلال الأمسية الختامية للمهرجان يوم 11 مايو.