ألقت الشرطة في مدينة دايتون الأمريكية القبض على لص قام بسرقة سيارة إسعاف بداخلها مريض ومجموعة من المسعفين، وأخذها بجولة في أرجاء المدينة، وكان المسعفون تلقوا طلب استغاثة من مريض، وبينما كانوا يضعون المريض في سيارة الإسعاف، قفز جيفري براون خلف مقود السائق، وانطلق بالسيارة، وما هي إلا لحظات، حتى انطلقت العديد من سيارات الشرطة، لمطاردة اللص، قبل أن ينتهي به الحال في الكتلة 200 من شارع ويست ريفر فيو، وعند توقف سيارة الإسعاف، أحاط العديد من ضباط الشرطة بالسيارة، وتم اعتقال براون ووضع الأصفاد في يديه .