من المؤكد أن الفن يلعب دورا مهما في عالم السياسة فهو أحيانا يخلق جوا من التقارب بين إقليمين شديدي التباعد وعلى ذلك قد يتحول الفن الى أداة لخلق علاقة قوية بين بلدين .

وفي هذا الإطار أهدى أحد متاحف ايطاليا للحكومة الألمانية لوحة نفيسة للفنان الألماني الكبير فريدريش اوفربيك ( 1789 – 1869 )

والذي تميز بأنه من حقبة المدرسة الرومانسية وكان هذا الإهداء في محاولة لرد الاعتبار للمجهود الألماني في الحفاظ على المخلفات الفنية الإيطالية وهذه اللوحة التي تقدر بحوالي 17 مليون يورو تمثل إيطاليا وألمانيا في شكل رمزي كفتاتين جميلتين يتعانقان في ود وحب وتسمى ( إيطاليا وألمانيا ) والتي رسمها أوفربيك مرتين.