جاكرتا - د ب أ: من المنتظر أن يصبح الدخول إلى متنزه كومودو الوطني في إندونيسيا أكثر صعوبة أمام السياح بعد اندلاع حريق فيه مؤخرًا. ويشتهر المتنزه بوجود سحالي كومودو العملاقة التي ترجع لفترة ما قبل التاريخ. وذكرت تقارير إعلامية أن الحكومة ستسمح بدخول خمسة آلاف زائر في الشهر في محاولة لتعزيز إجراءات الأمن. وبموجب المقترح الحكومي الجديد، سيكون التسجيل الإلكتروني ضرورة قبل دخول المتنزه الذي يستقبل حاليًا أكثر من عشرة آلاف زائر شهريًا. ويعتقد أن قيام سائح بالتخلص من عقب السيجارة بشكل غير ملائم كان سببًا في حريق اندلع الشهر الماضي في المتنزه المدرج على قائمة التراث العالمي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة.