يعتبر الغريب والطريف في إيطاليا في موطنه الجنوب دائما حيث يتفتق دائما على أن للجنوب إبداعا متميزا مختلطا بعفوية البحر المتوسط مع الجذور القديمة للجنوب وخاصة صقلية التي كانت فيما مضى صندوقا سحريا ذابت فيه حضارات كثيرة بداية بالإغريقية وانتهاءً بالعربية وبربر أوروبا .

ويظهر هذا التميز في الفن والزخارف في جزيرة صقلية والتي يميز أهم أساليبها المعماري القديم وخاصة في القرن السادس عشر والسابع عشر .

من أهم الأمثلة على ذلك بناء شهير يقع في باليرمو ويعرف بفيلا بلاجونيا والتي أمر بأنشائها الثري الشهير دون فيرناندو جرافينا عام 1715 ليكون مقره الصيفي بدأ في بنائها المهندس الشهير توماس ماريا من نابولي والذي مات قبل أن يكمل المشروع والذي أكمله هو المهندس الصقلي الشهير اجادينو ديادوني حيث انتهى العمل فيها في عهد حفيد دون فرناندو جرافينا نفسه عام 1750 .

وتتكون قاعات الفيلا من عدة قاعات بيضاوية تمثل أرقى أنواع الفريسكو الإيطالية في هذه الفترة حيث نرى في الفريسكو مشاهد صيد الرومان للخنزير البري كما توجد ايضا قاعة المرايا التي تفتح للجماهير مرة واحدة في الأسبوع.