البناطيل العريضة موضة تتجدّد بين الحين والآخر، فلطالما اعتبرت واحدة من أبرز ملامح الثمانينيات، ولكنها تعود اليوم بقوة لتجتاح الأسواق وتمنحك إطلالات راقية تناسب جميع المناسبات الصباحية والسهرة.

ولو كنت ترغبين بالحصول على مظهر أنيق وبطول إضافي، عليك أن تختاري بنطالاً بمقاس مناسب من منطقة الخصر وعريض عند منطقة الوركين وصولاً إلى القدم. كما يمكنك اختياره على أن يكون طويلاً بحيث يغطي كعب الحذاء، ومتناسقاً مع قطعة علوية من نفس اللون ومن دون أي نقشات أو رسومات، عندها ستبدين أطول من المعتاد. ولو كنت من محبات إبراز تفاصيل الجسد، عليك اختيار بنطلون عريض مع حزام في منطقة الخصر. ويعتبر الحذاء ذو الكعب العالي من الخلف ومقدمة مرتفعة من الأمام، الخيار الأمثل مع البنطلون العريض كي تبدي أنحف وأطول.

ومن أهم الأخطاء الشائعة التي يجب الابتعاد عنها عند اختيار السروال العريض، أن يكون بمقاس عريض جداً وأكبر من مقاسك، ما يجعل المظهر متهدلاً. أو أن يكون ضيقاً وأصغر من مقاسك المعتاد، فتبرز عيوب الجسم ويعطي مظهراً غير مقبول. لذلك عليك أن تختاري البنطلون العريض بشكل يصف انحناءات الجسد ويُعيد توازنه، واحرصي على أن تكون القطعة العلوية ضيقة أو عارية الكتفين، أو مخططة طولياً.