الدوحة - قنا:

اختتمت بيوت الشباب القطرية أمس، رحلتها الموسومة بـ "اكتشف الصين" والتي نظمتها بالتعاون مع النادي العلمي القطري لمدة ثمانية أيام.

وتأتي رحلة "اكتشف الصين"، في إطار الخطة السنوية لبيوت الشباب التي تتماشى مع رؤيتها "شباب شغوف باكتشاف العالم وعلى درجة عالية من الوعي والقدرة على التفاعل الإيجابي مع كافة الحضارات"، وأهدافها الرامية لتعزيز السياحة الداخليّة والخارجيّة لدى الشباب وتوسيع مفهومها وضمن أهداف النادي العلمي الذي يسعى لاستيعاب واحتضان المبتكرين والمخترعين القطريين وعلى تنمية أفكارهم وإبداعاتهم.

وأوضحت بيوت الشباب القطرية في بيان لها، أن المشاركين تمكنوا من زيارة أهم المصانع والشركات بالمدن التي كان مبرمجاً زيارتها وأهمها مدينتا جوانزو وشنجن اللتان تعدّان من أكبر المناطق الاقتصادية الخاصة في الصين.

جدير بالذكر، أن رحلة "اكتشف الصين" تعدّ الأولى من نوعها التي تم تنظيمها بالشراكة بين بيوت الشباب القطرية والنادي العلمي القطري في سياق التعاون المشترك بين المراكز الشبابية، حيث استفاد منها 14 شاباً وشابة قطريون من أصحاب الاختراعات والأفكار التكنولوجية ومن المهتمّين بأمور التصنيع لاكتشاف عالم الصناعة التكنولوجية في الصين والتعرف على آليات التصنيع التكنولوجي وعلى كيفية الانتقال من مرحلة الأفكار والنماذج الأوليّة إلى مرحلة تصنيع المُنتجات ووضعها في السوق.