مدريد - أ ف ب: أفادت متحدثة باسم المحكمة العليا أن رئيسة برلمان كتالونيا كارمي فوركاديل دفعت الكفالة المالية التي تبلغ 150 ألف يورو والتي مكنتها من مغادرة السجن أمس حيث أمضت الليلة قبل الماضية. وصرّحت المتحدثة أمام صحفيين أن تم تسجيل كفالة فوركاديل وتم الإفراج عنها. وفوركاديل ملاحقة قضائياً في إطار التحقيق بتهمة التمرد والعصيان الذي فتح بعد إعلان البرلمان الكتالوني الاستقلال في 27 أكتوبر.

وأعلنت المحكمة في بيان أن الأمر القضائي قد صيغ وتم إبلاغ إدارة السجن وفوركاديل فيه. وستخضع فوركاديل إلى الإشراف القضائي، ومن بين الإجراءات التي ستتخذ بحقها تسليم جواز سفرها ومنعها من مغادرة الأراضي الإسبانية وفرض مثولها أمام قاضٍ مرة في الأسبوع. وفوركاديل المؤيّدة للانفصال منذ البداية والرئيسة السابقة للجمعية الوطنية الكتالونية الانفصالية، عدّت الأصوات واحداً تلو الآخر يوم إعلان الاستقلال: 70 صوتاً من أصل 135 لصالح انفصال كتالونيا.