- إلى الأخت "ش.ي.":

الحلّ الوحيد هو أن تساعدي زوجك على تخفيف وزنه، ثمّ المُحافظة عليه، وبالتالي على صحّته، فقد أثبتت الدّراسات أنّ الرّجل البدين الذي يعاني من بعض المشاكل الصّحّية يُلاحظ تحسن كبير في حالته الصّحّية مع تقليل وزنه بالتّدريج.

- إلى الأخ "ح. ل.ل ":

لا يجب أن تعطلك الإخفاقات عن مسيرتك وتقدمك إلى الأمام، ضع نفسك دائماً في الصّفوف الأمامية، وفكر جيداً فيما تقوم، ولا تكترث بما يقوله الآخرون عنك، من المهمّ أن تصالح نفسك لتحصد النجاح.

إلى الأخ "ب.خ.ي":

لا تحوّل الأسود إلى أبيض بشكل مفضوح، لأن مثل هذا التصرّف قد يقلب السّحر على السّاحر، فلا يعود في إمكانك الحفاظ على بريق زواجك المُزيّف.

- إلى الأخت "س.ع.ع":

أشيعي جواً من الرّومانسيّة في بيتك بأن تتحدّثي بصوت مُنخفض وأعصاب هادئة، شاركيه ميوله وهواياته، وتفنني في إعداد الطّعام وغير ذلك من الأساليب غير المُباشرة لاحتواء زوجك وتحببيه في بيته..

- إلى الأخت "ك.ب":

حتى في حالة أنك على صواب لا بد أن تقنعي زوجك بهذا أولاً، لذا اعترفي بالخطأ إذا كنت مُخطئة، ولا تتركي العناد والمكابرة حائلاً بينك وبين زوجك.

- إلى الأخت "ب.ص.ل":

لا تستعجلي الأمر، فكّري جيداً قبل اتخاذك القرار، لا مانع من أن تشاوري من تتوسمين فيه الحكمة حتى تصلي إلى القرار السليم.