واشنطن -وكالات:

أصبح والدا سيدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب مواطنين أمريكيين في مراسم لأداء اليمين في نيويورك. وفي أعقاب الحفل قال مايكل فيلدز محامي فيكتور ومالاويز كنفيس إن حما الرئيس الأمريكي وحماته اتبعوا الإجراءات المطلوبة للحصول على الجنسية. وقال وايلدز: لقد اجتازا رحلة رائعة مثلما فعل الغالبية.. مثلما فعل الملايين.. للحصول على المواطنة وانتظار الفترة المطلوبة. وأضاف: نحن فقط نشكر الجميع على اهتمامهم بهذا الحوار الهام للغاية الذي نجريه بشأن الهجرة. هذا مثال على أنه يجري بشكل صحيح. وكانت ميلانيا ترامب انتقلت إلى الولايات المتحدة في عام 1996 قادمة من سلوفينيا لمواصلة مهنتها كعارضة وأصبحت مواطنة أمريكية في عام 2006.