الدوحة - قنا:

اختتمت أمس، فعاليات الورشة التدريبية حول تأمين الموانئ البحرية التي نظمتها اللجنة الدائمة لإدارة المنافذ البحرية بالتعاون مع معهد تدريب الشرطة لمدة خمسة أيام، وشارك فيها عدد من ممثلي الجهات المعنية بالدولة من الوزارات والهيئات والمؤسسات بالإضافة إلى مشاركين من دولة الكويت وسلطنة عمان وقدمها خبراء من المنظمة البحرية الدولية.

وهدفت الورشة لتعريف المشاركين بالعلوم المتعلقة بتأمين الموانئ البحرية ودور المنظمة البحرية الدولية في تعزيز الأمن البحري، وعمليات صنع القرار في المنظمة والتدابير الأمنية البحرية للمنظمة وتقديم المساعدة إلى الدول الأعضاء، كذلك تعريفهم باتفاقية سولاس والمدونة الدولية لأمن السفن والمرافق بالموانئ، ومبادئ الأمن البحري والتهديدات والتدابير الوقائية التي تتخذ، ومهام ضابط أمن الشركة وضابط أمن السفن، والتهديدات البحرية، والمستويات الأمنية المنصوص عليها بالمدونة الدولية لأمن السفن والمرافق.

وقال العميد دكتور عبدالهادي محمد الدوسري رئيس اللجنة الدائمة لإدارة المنافذ البحرية إن هذه الورشة المتخصصة في تأمين الموانئ البحرية تعد ثمرة تعاون بيننا وبين العديد من الجهات بالدولة مقدما الشكر لجميع الجهات المشاركة في الورشة التي استفاد منها منتسبو وزارة الداخلية ومنتسبو الجهات الأخرى في اللجنة الدائمة لإدارة المنافذ البحرية ما ينعكس إيجابيًا على أدائهم لمهامهم الأمنية داخل منافذ الدولة البحرية.

وأشار إلى أن اللجنة الدائمة تم تشكيلها بقرار من مجلس الوزراء رقم (38) لسنة 2017، وتضم في عضويتها جميع الجهات العاملة بمنافذ الدولة البحرية وهي وزارة الداخلية، ووزارة المواصلات والاتصالات، والهيئة العامة للجمارك، ووزارة الصحة، ووزارة البلدية والبيئة.