انتقلت إلى رحمة الله تعالى أمس آمنة ثاني الحداد عن عمر ناهز 80 عاماً.

صلي على جثمان الفقيدة بعد صلاة عصر أمس في مسجد مقبرة مسيمير، حيث ووريت الثرى.

والفقيدة أرملة «يوسف عبدالله الحداد»، ووالدة كل من عبد الله بوزارة الصحة، وثاني بوكالة الأنباء القطرية.

يقبل العزاء في حسينية البحارنة بالقرب من النادي الأهلي بمنطقة الهلال.

أسرة تحرير الراية  تتقدم بخالص العزاء وعظيم المواساة لأسرة الفقيدة.

وتشاطر وكالة الأنباء القطرية الزميل ثاني الحداد في وفاة والدته.. وتدعو الله أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته ويلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

«إنا لله وإنا إليه راجعون».