الدوحة - الراية:

سلطت السينما المحلية الضوء على العديد من الحالات الإنسانية التي تضررت بشكل مباشر من قرار الحصار، وبشكل خاص الأسر التي تربطها صلة قرابة ونسب والتي تشكل نسبة غير قليلة من البيوت والعائلات الخليجية. وقدمت تلك الأعمال دعوة من خلال أحداثها لنبذ الحقد والكراهية بين الشعوب الخليجية والعربية، مشيدة بموقف قطر وشعبه الذي أثبت أن الأزمة زادت من قوته وترابطه واصطفافه خلف قيادته الحكيمة.

بتقوينا

بتقوينا فيلم روائي قصير تدور أحداثه حول صبي قطري، يذهب مع والديه لأداء الصلاة في المسجد بعد الأزمة الخليجية، صحيح أنه لا يفهم ما الذي يصير وما معنى مقاطعة ومحاصرة، لكنه يشعر أن ثمة أمرًا غير طبيعي يحدث، فمن أحاديث والديه ومتابعة الأخبار التلفزيونية يعلم أن هناك أزمة، فيذهب للصلاة ويرفع يديه بالدعاء بكل عفوية وبراءة بأن تمر الأزمة على خير، ومن خلال هذه الدعوة تحدث بعض المواقف المتفرقة بين مواطنين قطريين وخليجيين تحمل رسالة واحدة، بأننا جميعًا على قلب رجل واحد، سند لبعضنا البعض، وهي مواقف تحمل كل المعاني الإيجابية التي تبين الأخوة بين الأشقاء، وتنتهي أحداث الفيلم بأن يتجمع جميع أبطال الفيلم من قطريين وخليجيين على مجلس واحد وسفرة طعام واحدة وتدور بينهم أحاديث وابتسامات وسلامات ومحبة، لتجمعهم بعد ذلك صلاة واحدة، ليس هناك فرق بين أي جنسية أو وعرق أو لون، ويدعون جميعهم دعوة واحدة بأن يحفظ الله الخليج والأمة العربية والإسلامية من كل سوء.

الشرخ

فيلم الشرخ هو أول عمل سينمائي يرصد الآثار السلبية للحصار على الأسر والعائلات الخليجية، في قالب درامي اجتماعي، حيث تدور الأحداث حول امرأة تحمل الجنسية البحرينية، متزوجة من رجل قطري، ومع بداية أزمة الحصار يجبرها والدها على ترك زوجها ومغادرة قطر، إلا أنها تقرر البقاء مع عائلتها وتقرّر كسر الحصار.

100 يوم من الحصار

يرصد الفيلم رد فعل الشعب القطري مع بداية الأزمة وحتى مرور 100 يوم من الحصار، من خلال تسليط الضوء على قصة رجلين تقابلا بعد الحصار مباشرة، وكان أحدهما حزيناً بائساً بسبب المقاطعة، ويرصد الفيلم رد فعل نفس الشخصين عندما يتقابلان بعد مرور كل هذه الفترة ، عقب إثبات الشعب القطري قدرته على الصمود، وتأتي هذه المقابلة تزامناً مع عودة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، بعد خطابه المميز في الأمم المتحدة، لتنتهي الأحداث بذهاب الشخصين معاً للاحتفال بعودة سموه إلى أرض الوطن، الفيلم فكرة وبطولة عبدالله الهيل، وشاركه في التمثيل الفنان إبراهيم عبدالرحيم، وتصوير جمعة بوجسوم.