لبنان:

كشف مصدر أمني لبناني تفاصيل عملية تحرير الفتاة السورية صالحة علي الكتوع (7 سنوات) في بر الياس في زحلة. وفي التفاصيل، أقدم مجهولون يستقلون سيارة شيروكي ذات زجاج حاجب للرؤية، على خطف الطفلة من أمام منزلها قبل صعودها باص المدرسة، وبعدها طلب الخاطفون فدية من والدها 250 ألف دولار.

وعلى الفور، باشرت قوى الأمن الداخلي، إجراءاتها وتحرياتها، وتمكنت في خلال أقل من 9 ساعات من تحديد هوية ومكان تواجد أحد المشتبه بهم في تنفيذ العملية، ويدعى: ط.ت. سوري الجنسية. وفعلا تم رصده وتوقيفه في بلدة تعلبايا، وضبطت السيارة المستخدمة في العملية. وبالتحقيق معه، اعترف بتنفيذ العملية بالاشتراك مع ثلاثة آخرين وقال إن الطفلة المخطوفة موجودة داخل منزل في بلدة بكيفا قضاء راشيا، ويحتجزها بحماية أحد من أفراد العصابة وهو مسلح ببنادق ومسدس حربي وبرفقته شخص آخر.

وبعد تحديد المنزل نفذت عملية لاستدراج الخاطف، بواسطة شريكه الموقوف، إلى خارج المنزل، ورغم محاولته إشهار مسدسه باتجاه عناصر القوة لكنهم تمكنوا من توقيفه وتحرير الطفلة. وفي هذه الأثناء تم توقيف شريكهم الثالث، وبالتحقيق معهم اعترفوا بتنفيذ العملية، وأنهم طلبوا 250 ألف دولار كفدية لإطلاق سراحها.