سان خوسيه -د ب أ:

خرج نحو ثلاثة آلاف كوستاريكي إلى شوارع العاصمة سان خوسيه السبت دعما لمهاجري نيكاراجوا الذين فروا من بلادهم بسبب الأزمة السياسية المستمرة هناك. وجاءت المظاهرة بعد أسبوع من قيام حوالي 500 من المتظاهرين المناهضين للمهاجرين بأعمال شغب في شوارع سان خوسيه، حيث هاجموا المهاجرين والمارة والشرطة، التي ألقت القبض على 44 شخصًا وصادرت العديد من السكاكين والقنابل المصنوعة محليًا. وهاجر أكثر من 23000 من مواطني نيكاراجوا إلى كوستاريكا المجاورة منذ 18 أبريل، عندما اندلعت احتجاجات ضد الرئيس دانييل أورتيجا وتم قمعها بوحشية. وتجمع المتظاهرون في ساحة بلازا دي لا ديموكراثيا. حيث غنوا أغاني تشير إلى الصداقة بين البلدين ورددوا شعارات مثل «لا لكراهية الأجانب، نعم للسلام والمحبة».