دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 5/2/2019 م , الساعة 2:25 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

في ليلة فنية احتضنتها متاحف قطر أمس

«رحلة إلى بوليوود» تدشن العام الثقافي قطر - الهند 2019

عائشة العطية: البرنامج يصل لعامه الثامن بنجاح متواصل
«رحلة إلى بوليوود» تدشن العام الثقافي قطر - الهند 2019

الدوحة - الراية:

 دشّنت متاحف قطر أمس في الحي الثقافي كتارا عرضًا مسرحيًا شهيرًا بعنوان “رحلة إلى بوليوود” في أولى فعاليات العام الثقافي قطر - الهند 2019. ويسلط العرض الضوءَ على بوليوود الساحرة، أحد أكبر مراكز صناعة الأفلام على مستوى العالم، وهو من إنتاج وإخراج شبرا بهاردواج، المخرجة الفائزة بجوائز، وصمم فقراته الاستعراضيّة الفنان الموهوب برافارسين يسامبار. ويأتي العرض في إطار برنامج الأعوام الثقافية الذي أطلقته متاحف قطر عام 2012 ليصبح بمرور الأعوام واحدًا من أبرز فعالياتها السنوية الناجحة. ويهدف البرنامج إلى تعريف البلدان الشريكة لقطر بالثقافة القطرية، وفي المقابل يمنح نافذة أمام الجماهير في قطر لاستكشاف عدد من أكثر الثقافات والحضارات إلهامًا في العالم. حضر الليلة الافتتاحية للعرض المسرحي أحمد النملة، الرئيس التنفيذي بالوكالة في متاحف قطر، وسعادة سفير الهند في الدوحة السيد بي كوماران، وعدد من السفراء والشخصيات المرموقة.

موطن الحضارة

وفي هذا السياق، قالت عائشة غانم العطية رئيس قسم الأعوام الثقافيّة بمتاحف قطر: “الهند موطن لحضارة عظيمة قدّمَت للإنسانية إسهامات جليلة في مجالات الفنون وعلوم الطب والرياضيات وغيرها من المجالات. ونفتخر بأن يكون هذا البلد العريق شريكًا لنا خلال النسخة الحالية من برنامج العام الثقافي، وكلنا شغف لتعريف الشعب الهندي بثراء بلدنا الثقافي وتنوّعه. إن وصول البرنامج لعامه الثامن دليل على النجاح المتواصل الذي يحققه عامًا تلو آخر سواء في قطر أم البلد الشريك، وهو شهادة على قوة تأثير الفن والموسيقى والجمال في التقريب بين الثقافات ومدّ جسور التواصل بينها”.

رحلة إلى بوليوود

ونُظِم العرض المسرحي “رحلة إلى بوليوود” أكثر من 700 مرة في 18 دولة من بينها دول في أمريكا وأوروبا وآسيا. ويتكوّن العرض من ثلاثة فصول، ويسلط الضوء على الهند بوجه عام وبوليوود بوجه خاص. وسيقدّم العرض للجمهور متعة بصريّة عبر مزيج متناغم من العصور، مصطحبًا إياهم في رحلة زمنيّة يتنقلون خلالها في الهند القديمة بثرائها الثقافي الشديد وصولًا لسحر بوليوود الحديثة. وقد أدّى الجزء الأول من العرض المسرحي طلاب من مدرسة بيرلا بالدوحة اختارتهم السفارة الهندية للمشاركة في العرض. وقد أتاح هذا العرض فرصة للجالية الهندية في قطر للمشاركة بفاعلية في إطلاق البرنامج.