دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 17/12/2017 م , الساعة 1:33 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

قطر في يومها الوطني

قطر في يومها الوطني

بقلم - مفيد عوض حسن علي:

تحتفل دولة قطر في الثامن عشر من شهر ديسمبر من كل عام بعيدها الوطني وهو يوم له طعم خاص لأهل دولة قطر وله ذكريات عظيمة، حيث تحتفل به كل القبائل القطرية وتقام الاحتفالات في شتى الميادين قبل أسبوع من بداية هذا التاريخ وفي نفس اليوم أي الثامن عشر من شهر ديسمبر يتجمّع القطريون ويشاركهم فرحتهم المقيمون على هذه الأرض الطاهرة بالاحتفالات الكبرى على طول مساحة الكورنيش ويتجمّع المحتفون بهذه المناسبة منذ فجر ذلك اليوم وبحضور حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وتقدّم الفرق الشعبية الفنون الشعبية وتطلق المدفعية 18 طلقة احتفاء بهذه المناسبة.

يمثل اليوم الوطني لدولة قطر فرصة للتعرف على أعمال مؤسّس هذه الدولة الفتية، وعلى خصال الشعب القطري الذين تحمّلوا الصعاب ودفعوا ثمناً غالياً لتحقيق وحدة أمتهم، واليوم وجيل بعد جيل يتم الاحتفاء بذكرى الأجداد.

ستبقى دولة قطر دائماً وأبداً حرة عزيزة كريمة تسمو وترتفع أمجادها بروح الأوفياء المخلصين، والسير قدماً على نهج الأجداد أهل العزة والكرامة والعلم والدين، أهل الرأي والبصيرة، والسير على ضياء الأنبياء، وما جاءوا به من الحق والخير والجمال، فدولة قطر في قلوب أبنائها سيرة عز وأمجاد تأبى أن ينال منها أحد. رجال قطر اليوم حماة أرضها وكرامتها هم امتداد لرجال قطر الأوائل الذين حموها بالأمس وسجّلوا أروع صفحات تاريخها بأحرف من نور، وكلمات من ذهب، فالأبناء كأجدادهم الأوائل، أوائل في جميع الميادين، إنهم كأولئك حمائم يوم السلام، جوارح يوم الفدا. وليس ختاماً فالتقدم والمسير إلى الأمام هو من رؤية دولة قطر. حفظك الله وحفظ قائدك وشعبك حرة أبية تسمو بروح الأوفياء.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .